كلمة عميد الكلية

. كلمة السيد الأستاذ الدكتور/ أحمد الشيمي

عميد الكلية

حققت جامعة بني سويف في عهد معالي السيد الأستاذ الدكتور/ أمين السيد لطفي رئيس الجامعة قفزة نوعية في مجال التعليم الجامعي في مصر ، فقد أصبحت جامعة بني سويف من الجامعات الكبرى في عهده، حيث استطاع سيادته زيادة عدد كليات الجامعة إلى ما يقترب من الثلاثين كلية منها كليات ثار حول إنشائها جدل لا يزال قائمًا إلى الآن، فقد أصبحت جامعة بني سويف تضم كلية للفنون التطبيقية وكلية فريدة من نوعها هي كلية العلوم الصحية، وكلية للإعلام، وكلية لطب الأسنان، وكلية للعلاج الطبيعي، ثم معهدًا لليزر، وكلية علوم ذوي الاحتاجات الخاصة، وأخيرًا وليس آخرًا كلية الألسن.  وإذا عرفنا أن محافظة بني سويف من المحافظات الواعدة سياحيًّا، فإن إنشاء كلية الألسن بها جاء في وقته، مع العلم أن دراسة اللغات الأجنبية من السمات الحضارية في المجتمعات المتقدمة في كل الأوقات.  

أصبحت كلية الألسن حقيقة واقعة في جامعة بني سويف بعد الكثير  من الجهد، وقد صدر القرار الوزاري رقم / 1755 لسنة 2016 بإنشاء الكلية، ونبدأ – بعون الله – بأربعة أقسام: الإنجليزية والفرنسية والألمانية والصينية. وسنعمل بجِد حتى تكتمل أقسامها جميعًا؛ ولدينا خطة كاملة للتوسع في دراسة الترجمة التخصصية في جميع اللغات، من خلال إنشاء برامج متميزة  تكون مهتمها تخريج المترجمين المتخصصين والفوريين الذين تحتاجهم سوق العمل في مجال الترجمة التخصصية.

                                                                                  عميد الكلية

أ.د/ أحمد الشيمي